بقلم:/عبدالوهاب الشرفي
طباعة المقال طباعة المقال
RSS Feed أتجاهات
RSS Feed
بقلم:/عبدالوهاب الشرفي
رسالة لكل القيادات الجنوبية
بهدوء لفخامة الرئيس ولأنصار الله و للجميع
لدولة رئيس الوزراء مع التحية !
القضية الجنوبية بين الدور الثوري و الدور السياسي
ايها اليمنيون استوعبوا اللحظة
امنعوا الحوثي من بلوغ مآربه
الارهاب تحدّ يواجه الجميع
دعوا الجيش فلن يستفيد من تحريكه احد
" تغريدات " لتعديل الحكومة
استحوا على انفسكم وانهوا
استحوا على انفسكم وانهوا " مفراغتكم " هذه

إبحث

  
هل يفعلها الترب ؟؟
بقلم/ بقلم:/عبدالوهاب الشرفي
نشر منذ: 3 سنوات و 8 أشهر و 18 يوماً
الثلاثاء 25 مارس - آذار 2014 07:23 م


 اوقف معالي وزير الداخلية اللواء عبده الترب مسئولين امنيين على خلفية جريمة حضرموت التي راح ضحيتها عشرات من الجنود المرابطين في ثكناتهم .
من حق معاليه ان نشيد بهذا التصرف وان نقف له اكبارا , و ان ندعوا لإجراءات اعلى في مواجهة الارهاب او التقصيّر في مواجهته ايضا .
 قرار معاليه هذا كسر به صنمية قحطان امام العديد من الاحداث المشابهة , وهو بداية موفقة له نتمنى ان يستمر الحال عليها , لأننا نعرف ان هناك من سيتدخل ضد هكذا قرار وضد هكذا اجراءات مستقبلا , لكن احترام معاليه لموقعه ولمسئوليته ولوظيفته ولشخصه سيحولان دون تغليب اي شيء على المهنية في الاداء , هذا حسن الظن الذي اقابل به قراره الذي اتخذه اليوم بإيقاف مسئولين امنيين في حضرموت 
هل نتفاءل خيرا بقرار معالي وزير الداخلية الترب بإيقاف مسئولين امنيين ونتوقع ان يتم تحقيق جاد هذه المرة في الحادثة . تحقيق يتولاه ويديره ويتابعه هو بنفسه , وخطوة كهذه اذا ما تمت ستحسب كإنجاز تاريخي في سجله وفي تاريخ العمليات الارهابية الاثمة التي راح ضحيتها المئات من اليمنيين عسكريين ومدنيين في اكثر من مكان في الجمهورية , والاهم من ذلك انها قيام بمسئوليه تحملها على كتفيه امام الله عز وجل . 
على معالي وزير الداخلية ان لا يغيب عنه ان عدم تحريك سلفه اللواء عبدالقادر قحطان ساكنا تجاه هذه الاعمال الارهابية هو اهم مأخذ كان لنا على اللواء قحطان . فلم يتعقب بجدية فاعلا , ولم يوقف مسئولا امنيا ولو على الاقل من باب اعطاء القضية اهميتها المطلوبة لدى رجال الامن , والادهى والامر انه في عشرات الحوادث الارهابية لم يتم تحقيق واحد جاد , وهو ما يؤشر جليا على ان التقصير في اداء اجهزة الدولة و الامنية منها في المقدمة هو عامل مهم في حدوث هذه العمليات اكثر بكثير من عامل خطورة الجماعات الارهابية التي تنفذها 
 فعلها الترب واوقف مسئولين امنيين في قرار تاريخي تجاه هذه الاعمال الارهابية . فهل يفعلها ويحقق تحقيقا جادا هذه المرة ؟ , دعونا نامل ذلك . 
عبدالوهاب الشرفي 
Alsharafi.ca@gmail.com

تعليقات:
الإخوة / متصفحي موقع الفجر الجديد نحيطكم علماُ ان
  • اي تعليق يحتوي تجريح او إساءة إلى شخص او يدعو إلى الطائفية لن يتم نشره
  • أي تعليق يتجاوز 800 حرف سوف لن يتم إعتماده
  • يجب أن تكتب تعليقك خلال أقل من 60 دقيقة من الآن، مالم فلن يتم إعتماده.
اضف تعليقك
اسمك (مطلوب)
عنوان التعليق
المدينة
بريدك الإلكتروني
اضف تعليقك (مطلوب) الأحرف المتاحة: 800
التعليقات المنشورة في الموقع تعبر عن رأي كاتبها ولا تعبر عن رأي الموقع   
عودة إلى أتجاهات
أتجاهات
بقلم/علي  الاسدي
اعلام الاخوان : اليمن في عهد هادي خارطة دماء !
بقلم/علي الاسدي
كتب/سامي غالب
دعوه للحوثيين
كتب/سامي غالب
كتب/سمير الشاطر
كيف يبدو الوطن ..؟
كتب/سمير الشاطر
كتب/وائل أحمد
فخامة الرئيس ..ليتك تسمعني !!!
كتب/وائل أحمد
قلم/اروى الخطابي
كارثيه السياسه البدائيه
قلم/اروى الخطابي
استاذه/منى لقمان
التحول الى مجتمعات إبداعية ! تيدكس تعز أنموذجاً
استاذه/منى لقمان
المزيد